التاريخ الإسلامي

اول من بنى السجون في الاسلام

بواسطة: heba atef ، 2018-07-20 18:28:51

اول من بنى السجون في الاسلام

المحتويات

السجن

يأتي لفظ السجن من بين ألفاظ عديدة ذات صلة بما يُعرف بمصطلح الحبس، والذي قام ابن القيم بتعريفه على أنه منع الشخص وإعاقته عن التصرُّف بنفسه، ويكون هذا المنع بوسائل مختلفة سواء من خلال تحديد إقامته في سجن أو مكان ما، أو توكيل أحد الأشخاص عليه كالخصم ومراقبته، فالسجن يُعدّ نوعاً من أنواع العقوبات الجزائية التي لا تُستخدم إلا تبعاً للقانون، وبواسطته يُسلَب حق المرء في الحصول على حريته بتحديد إقامته في مكان يُقيِّد هذه الحرية، ونتعرف في هذا المقال عبر موسوعة عنوان على أول سجن بُني في الإسلام، وحكم عقوبة السجن في الدين الإسلامي.

أول من بنى السجون في الإسلام

وَرَد في القرآن الكريم ما يدُل على أن عقوبة السجن كانت موجودة قبل ظهور الإسلام؛ إذ يتضح من حبس عزيز مصر لسيدنا يوسف عليه السلام وجود السجن، كما يتضح أيضاً أن عقوبة السجن كانت موجودة في عصر نبي الله موسى عليه السلام عندما هدده فرعون بالسجن، وعلى الرغم من أن عقوبة السجن كانت تُطبَّق أيام النبي صلِّ الله عليه وسلم؛ إلاّ أنّها لم تكن بالشكل المتعارف عليه حالياً، فلم يكن هناك دار مخصصة لتطبيق العقوبة، وقيل إن أول من قام باتخاذ دار للسجن كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه حين قام بشرائها من صفوان بن أمية، كما قيل إنه معاوية بن أبي سفيان، أما علي بن أبي طالب هو أول من قام بتخصيص مكان للسجن كان في بادئ الأمر من أعواد القصب، ثم صار بعد ذلك بناءً محكماً.

حكم عقوبة السجن في الدين الإسلامي

شرع الإسلام السجن كوسيلة من الوسائل التي يشملها التعزيز المشروع، فالعقاب في الدين الإسلامي يتم بواسطة إقامة الحدود والتعزيز، فقد كان الأسرى في عهد النبي صلِّ الله عليه وسلم يُحبَسون في المسجد ويتم ربطهم، أما من يُقام عليه الحد فيُقام عليه الحد فور الحكم عليه وبعدها يُطلق سراحه، وكذلك كانت تتم عقوبة السجن بهذه الصورة في عهد أبي بكر الصديق إلى أن قام عمر بن الخطاب باتخاذ دار مخصصة لتطبيق عقوبة السجن.

مشاركة المقال

facebook twitter google

378 مشاهدة

seens